الموقع الرسمي للمدرب:
http://dralieasa.com/modules/mod_image_show_gk4/cache/a4gk-is-87.jpglink
http://dralieasa.com/modules/mod_image_show_gk4/cache/Untitled-1 copygk-is-87.JPGlink
http://dralieasa.com/modules/mod_image_show_gk4/cache/Untitled-1gk-is-87.jpglink
http://dralieasa.com/modules/mod_image_show_gk4/cache/Untitled-1 copygk-is-87.jpglink
http://dralieasa.com/modules/mod_image_show_gk4/cache/a3gk-is-87.pnglink
http://dralieasa.com/modules/mod_image_show_gk4/cache/11 copy 3gk-is-87.jpglink
http://dralieasa.com/modules/mod_image_show_gk4/cache/11 copy 1gk-is-87.jpglink
«
»
Loading…

الحقيبة الآبقة عادت غير سالمة

السَّلامُ عَليَّكُمُ ورَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ 
 (كانت هذه رسالة ارسلتها لقائمة دفتر البريد لمن سبق ان اخبرتهم بضياع الحقيبة لمجرد المداعبة وكتبتها اثر عودة الحقيبة دون تخطيط او تنسيق ثم جاءت ردود أفعال الأحبة حتى اعجبني ماكتبت فقلت اشرك فيه الجميع )
لقد وصلكم رسالة مني سابقة ذكرت فيها فقد حقيبتي في الرحلة اليمنيه بين صنعاء وموروني ( عاصمة جزر القمر )
 
وكان فقدها في 27/7/2008
وقد عادت لي بفضل الله وتقديره بالأمس القريب الموافق 8/12/2008
بعد اربعة اشهر و اثناعشر يوما
 
وقد استوحيت من هذه الحادثة البسيطة عدة فوائد ودروس اجملها في نقاط لعلي اشارك بها من بلغه ضياع الحقيبة اولا ولمن لم يبلغه لكي نستفيد من تجارب الآخرين ونبني عليها:
- اولا: سبق ان فقدت حقيبة من قبل ولكن كان فقدها في العودة ولحقتني بعد 24 ساعة من وصولي بدونها.
- ثانيا: هناك اجراءات نقصر ونخطي في اتباعها منها كتابة الاسم والهاتف والعنوان وبياناتك على الحقيبة ومفردات عفشك من داخله ومن خارجه فقد تقع في يد من يريد ان يوصلها لك ولكن لا يجد مايدله عليك. وقد فعلت هذا في تلك الحقيبة وغيرها من قبل وكان سبب اتصالهم بي وجود هاتفي عليها.
- ثالثا: تم استقبالنا في صالة كبار الشخصيات في جزر القمر واخذ بعض الاخوة منا ارقام الملصقات من باب خدمتنا وتولى بعض رجال الامن البحث عنها، فلما لم يجدوها قالوا لعلها تصل غدا وفي كل يوم يقلون تصل غدا. كما جرت عليه العادة في الخطوط اليمنية. فقد تصل انت وبعض عفشك وتصل البقية على دفعات ان وصلت. لهذا لم نبلغ رسميا عن ضياعها بسبب ان الذي يتولى البحث عنها مسئول في المطار ولن ينكر علينا انها ضائعة. ولكن عندما اردنا الكتابة رسميا قالوا تأخرتم في البلاغ فلا قيمة له! علما انهم سبب تاخرنا في البلاغ وايضا السبب الآخر هو الثقة والامور الرسمية والمطالبات القانونية لا تعرف الثقة. ولعل نصيحتي لكل من يفقد شيئا يبلغ بفقدة في حين وصوله وقبل مغادرته السير المتحرك الذي يحمل العفش.
- رابعا: بعد عودتي كان معي مفتاح تلك الحقيبة فقل لي بعض اهلي ارم به فلا حاجة لك به فقلت بل احتفظ به لعل الله يأتيني بهم جميعا وعندها تذكرت يعقوب عليه السلام عندما فقد اخا يوسف فقال لأبنائه اذهبوا فتحسسوا من يوسف واخيه ولم يفقد الأمل في يوسف، ولم يسأل عن الفقيد القريب بل حسن ظنه بربه أن يأتوا جميعا، ودعى ربه ان ياتي بهم جميعا. وهنا نقول لا نيأس من روح الله ورحمته مع الفارق الكبير بين المفقودات فحقيبة او اكثر لا تعدل فقد الابن ساعة
- خامسا: بلغني من الاخوة الذين وصلت رسالتي اليهم دعوات بان يعيد الله لي حقيبتي فسبحان الله ما اقوى الدعاء وتأثيره.
- سادسا: تقدير الله ورحمته عجيبة فعندما اتصل علي موظف المطار بجدة يخبرني عن الحقيبة كنت لا ابعد عن المطار اكثر من عشرة كيلومترات مما سهل علي الذهاب اليه.
- سابعا: مما تعلمته من ضياع الحقائب هو الا تجعل الاشياء المهمة والمصيريه في تلك الحقائب التي تفقد، فعلى سبيل المثال في ذهابي لجزر القمر كان مطلوب مني تقديم ثلاث دورات تدريبية، فلو ان متاعي الذي يخص الدورات التدريبة في الحقيبة فكيف اصنع؟
- ثامنا: لم اكن احزن عليها حزن يعقوب عليه السلام على بنيه ولم تكن بتلك الأهمية وكل مافيها يعوض ولكن مع هذا لذة عودتها لها طابع مختلف حتى لو تم تعويضي باضعاف ثمنها.
- تاسعا: من النظام حسب كلام موظف الخطوط انك اذا بلغت عنها رسميا ولم تعد لك خلال فترة محدودة تعوض عن كل واحد كجم ثلاثة دولار بمعنى ان ثوبك الذي يكلف مئتين ريال ووزنه لا يصل الواحد كجم سوف تعوض عنه باقل من عشرة ريالات.
- عاشرا: نحتاج احيانا ان نحمل اوزان زائدة فنأتي للموظف ونلح عليه في مراعاتنا في الوزن فبدل ان يكون الزيادة لديك عشرين كجم ممكن يسجلها عشرة فكيف تصنع في حال فقدها هل تطالب بعشرين ام تطالب بعشرة.
طبعا هذا ما اعرفه من قصة هذه الحقيبة ولكن لو نطقت هي لكان لديها قصة طويلة فهي كل يوم من ايام الاربعة اشهر لها احداث ولها رحلات الله اعلم بها
 
ختاما الحقيبة وصلت ولم ينقص منها الا جهاز التحكم في شرائح  العرض ثمنه 250 ريال وكذلك زجاجة طيب عود تصل قيمته الى الف ريال ووزنه 10 جرام يعني تعويضه 3 سنت.
ومع هذا لم تتصل اليمنية او تعتذر بل كان الذي يسلمني الحقيبة ينتظر مني الشكر والتقدير على هذه المكرمه وقد فعلت فقد شكرته واثنيت عليه لعله اذا وصلته حقيبة اخرى يبلغني حالا حتى لو لم تكن لي.
 
شكرا لصبركم على قراة قصة هذه الحقيبة وشكرا على مواساتكم السابقة
والسَّلامُ عَليَّكُمُ ورَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ
د. علي بن عيسى